منوعات

نجمة الافلام الإباحية اليابانية سورا أوي تثيرا جدلا جديدا في الصين

الممثلة اليابانية ونجمة الأفلام الإباحية سورا أوي، تعود من جديد إلى واجهة الجدل عبر مواقع التواصل والشبكة العنكبوتية، حيث نشرت مجموعة من التعليقات عن مباريات كأس العالم في روسيا، وأثارت موجة غاضبة بين جمهور وسائل التواصل.

وكانت قد أثارت جدلا واسعا عندما أعلنت الممثلة اليابانية ونجمة الأفلام الاباحية السابقة، خبر زواجها عبر الانترنت، حيث انتاب وسائل التواصل الاجتماعي الصينية موجة غير مسبوقة من التعليقات.

ويعود هذا الاهتمام إلى أن النجمة اليابانية سورا لعبت دورا مهما في ذاكرة جيل كامل من الشباب الصيني من مستخدمي الانترنت.

وكانت سورا أوي قد نشرت في مطلع هذا العام، صورة خاتم خطوبتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وأعلنت فيما بعد خبر زواجها السعيد لمحبيها في مختلف أنحاء العالم.

لتشتعل وسائل التواصل خلال 48 ساعة، ويجذب منشورها أكثر من 170 ألف تعليق و 830 ألف علامة إعجاب على موقع ويبو وهو النسخة الصينية لموقع تويتر.

بدأت أوي حياتها المهنية في الأفلام الاباحية في السنوات الأولى للعقد الأول من هذا القرن، ويقدر عدد الأفلام التي قامت ببطولتها بأكثر من 90 فيلما من هذه الافلام، وكانت تطلق للعرض في نيويورك شهريا للفترة بين 2003 و 2005.

وتحظر الصين عرض الأفلام الاباحية التي تعدها غير قانونية، إلا أن ذلك لم يمنع الرجال الصينين من الوصول إلى تلك الأفلام بشكل أو بآخر والتعلق بهذه الممثلة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by wp-copyrightpro.com

إغلاق
إغلاق